الناسور الشرياني الوريدي

by | مايو 12, 2022 | الأمراض, العوارض

الناسور الشرياني الوريدي هو اتصال خلقي غير سليم بين شريان وبين وريد مكتسبًا منذ الولادة .وفي الوضع الطبيعي، يتدفق الدم من الشرايين إلى الشعيرات الدموية، ثم إلى الأوردة. وتنتقل العناصر المغذية والأكسجين في الدم من الشعيرات الدموية إلى الأنسجة في الجسم. أما في حالة وجود الناسور الشرياني الوريدي، يتدفق الدم مباشرة من الشريان إلى الوريد. وعندها، تتلقى الأنسجة الموجودة أسفل الشعيرات الدموية التي تم تجاوزها كمية أقل من الدم. يحدث الناسور الشرياني الوريدي عادةً في الساقين، وفي مناطق أخرى من الجسم. قد يُحدث الأطباء الناسور الشرياني الوريدي جراحيًّا، لاستخدامه في غسيل الكلى لدى الأشخاص المصابين بمرض كلوي مزمن.

أعراض الناسور الشرياني الوريدي

•        أوردة بنفسجية منتفخة يمكن رؤيتها من خلال الجلد.

•        تورم في الذراعين أو الساقين.

•        انخفاض ضغط الدم.

•        إعياء.

•        فشل القلب.

•        الإرهاق

أما في حالة الناسور الشرياني الوريدي الرئوي فقد يتسبب بالأعراض التالية:

•        بقع مزرقة على الجلد.

•        سعال دم.

•        تعجّر الأظافر فتمتد أطراف الأصابع إلى الخارج وتُصبح أكثر استدارةً

أسباب وعوامل خطر الناسور الشرياني الوريدي

•        الإصابات التي تخترق الجلد: مثل طلق ناري أو طعنة.

•        الولادة بالناسور الشرياني الوريدي في الرحم (خلقي)

•        الحالات الوراثية والجينية: قد يحدث النواسير الشريانية الوريدية في الرئتين بسبب مرض وراثي.

•        الجراحة المتعلقة بغسيل الكلى

•        الاناث هم أكثر عرضة للاصابة بالمرض

•        القسطرة القلبية

•        أدوية معينة، وتشمل بعض مميعات الدم (مضادات التخثر) والأدوية المستخدمة للتحكم في النزيف

•        ارتفاع ضغط الدم

•        زيادة مؤشر كتلة الجسم (BMI)

•        التقدم في العمر

مضاعفات الناسور الشرياني الوريدي

•        فشل القلب

•        جلطات الدم

•        ألم الساق

•        نزيف في الجهاز الهضمي.

الوقاية من الناسور الشرياني الوريدي

لا يمكن الوقاية من الإصابة بالناسور الشرياني الوريدي

0 Comments