جفاف العين: أسباب وعوارض ووقاية

by | مايو 14, 2022 | الأمراض, العوارض

تحافظ الدموع على صحة السطح الأمامي للعين وتقييها الجفاف لتوفر رؤية واضحة، عندما يحصل خلل في عملية إنتاج دموع العين، تصاب العين بالجفاف، وبالتالي تقل كفاءة الرؤية. مرض جفاف العين هو حالة شائعة تحدث عندما لا تكون الدموع قادرة على توفير الترطيب الكافي للعينين.  قد يحدث جفاف العين إذا كانت الدموع التي تفرزها العينين غير كافية أو كانت ذات جودة رديئة. يؤدي عدم استقرار الدموع إلى التهاب سطح العين وحدوث تلف فيه.

الأعراض

•        إحساسًا بلسعات أو حرقة أو خشونة في العينين

•        صديدًا لزجًا في العينين أو حولها

•        الحساسية ضد الضوء

•        احمرار العين

•        الإحساس بوجود شيء في العينين

•        صعوبة ارتداء عدسات لاصقة

•        صعوبة القيادة ليلًا

•        عيونًا دامعة، وتكون استجابة الجسم لتهيج جفاف العينين

•        تَغَيُّم الرؤية وإرهاق في العين

•        حكة شديدة.

•        حرقة بالعين.

•        رؤية ضبابية.

الأسباب

•        التغيرات الهرمونية

•        أمراض المناعة الذاتية

•        أمراض العين الأرجية

•        نقص في إفراز الدموع أو زيادة تبخرها.

•        جودة الدموع غير جيدة: تتكون الدموع من ثلاث طبقات رئيسة (زيت، ماء، مخاط). الطبقة الزيتية، تمنع جفاف الدموع بسرعة، والطبقة المائية، تنظف العين، وتزيل الجزيئات التي لا تنتمي إلى العين.

•        التقدم بالعمر وتجاوز عمر ٦٥ سنة.

•        الإصابة بالروماتيزم، والسكري، ومشاكل في الغدد، أو متلازمة جوجرن.

•        التهاب جفن العين.

•        تناول مضادات الهستامين، ومضادات الاحتقان، وأدوية ضغط الدم، ومضادات الاكتئاب.

•        التعرض للرياح، أو الغبار، أو الهواء الجاف، أو الدخان.

•        الجلوس أمام الشاشات لساعات طويلة.

•        النساء هم أكثر عرضة للإصابة

•        الإصابة بأمراض تؤثر سلبا على المناعة.

•        استخدام العدسات اللاصقة لساعات طويلة.

•        الخضوع لعملية في العين مثل الليزك

•        اتباع نظام غذائي يحتوي على نسبة قليلة من فيتامين (أ) الذي يوجد في الجزر والبروكلي، أو يحتوي على نسبة قليلة من أحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة في الأسماك والجوز والزيوت النباتية.

المضاعفات

•        عَدوى العين. قد يزيد خطر الإصابة بعدوى العين في حالة عدم إفراز العين لقدر كافِ من الدموع.

•        تلف سطح العين. التهاب العين، وتآكل سطح القرنية وتقرحها، وفقدان البصر.

•        تدني نوعية الحياة. صعوبة أداء الأنشطة اليومية، مثل القراءة.

•        التقرحات

الوقاية

•        تجنب توجيه الهواء مباشرة إلى العينين. مثل مجففات الشعر أو سخانات السيارات أو مكيفات الهواء أو المراوح.

•        ترطيب الهواء.

•        ارتداء النظارات الشمسية.

•        عدم اجهاد العينين أثناء القيام بمهام تستغرق وقتًا طويلاً.

•        غلق العينين لبضع دقائق بشكل متكرر لتقليل تبخر الدموع عند التواجد في المناطق المرتفعة والصحراوية والجافة

•        ضع شاشة الكمبيوتر في وضعية منخفضة عن مستوى العينين

•        الاقلاع عن التدخين وتجنب التدخين السلبي

•        استخدم قطرات العين بانتظام.

•        الاهتمام بنظافة العين

•        أخذ فترات من الراحة عند استخدام الكمبيوتر.

•        الحصول على كمية كافية من النوم.

•        تجنب الجلوس لوقت طويل في الغرف المكيفة.

•        الحفاظ على رطوبة الجسم وشرب السوائل.

0 Comments